ضبط صيادين مارسوا صيد طيور وحيوانات برية بشكل مخالف في فترة الحظر

Arabic
Wednesday, April 22, 2020

نفذت الإدارة الملكية لحماية البيئة والسياحة، وبالتعاون مع الجمعية الإدارة الملكية لحماية الطبيعة ضبوطات لأشخاص نشروا صور أو مقاطع فيديو تظهر عدم امتثالهم لقانون الدفاع، وممارستهم نشاط الصيد. 

وبحسب بيان مشترك صدر عن "الإدارة الملكية لحماية البيئة والسياحة" و " الجمعية الملكية لحماية الطبيعة" فتم ضبط المخالفين بعد نشر صور لهم عبر وسائل التواصل الاجتماعي بينما بحوزتهم طيور وحيوانات برية ممنوع صيدها أو حيازتها أو اقتنائها.

وقال البيان أن أبرز هذه الضبوطات شخصين تم نشر مقطع فيديو لهما بعد امساكهما طائر ابو سعد في منطقة عمان، وتبين انهما من جنسية عربية، وشخص آخر قام بنشر صورة وبحوزته عقاب نافق، عثر عليه في منزله بعد تفتيش من قبل المعنيين، وشخص وبجانبه حيوان بدن نافق.

كما تم ضبط اشخاص مخالفين خلال ممارستهم لنشاطات الصيد خلال فترة الحظر في مناطق مختلفة من المملكة، بعضهم من جنسيات عربية، وبعضهم اردنيين سبق وان تم ضبطهم عدة مرات بنشاطات صيد مخالفة، وقد تم التعامل مع جميع الحالات بحسب الاصول من خلال المراكز الأمنية.

يشار الى ان هذه الضبوطات والمتابعات نفذها المعنيون في مديرية الامن العام، ومراكز ومفارز الشرطة البيئية في مختلف مناطق المملكة، بإشراف من الإدارة الرئيسية، وبالتعاون مع مفتشي قسم الحماية وتنظيم الصيد في كافة الاقاليم، وقد قدم المواطنون معلومات ساهمت بسرعة الوصول للمخالفين في مواقع التعديات بعد تواصلهم مع الجمعية الملكية والإدارة الملكية لحماية البيئة والسياحة، وقد تم التعاون مع وحدة الجرائم الالكترونية لمتابعة اي صور او منشورات مخالفة لقوانين المملكة الخاصة بحماية الاحياء البرية

وعليه فإن الجمعية ومن هذا المقام، تشكر جميع الصيادين الملتزمين بالقوانين، لاسيما قانون الحظر، وتهيب بجميع المواطنين اهمية حماية الاحياء البرية، لاسيما ان الفترة الحالية هي فترة تكاثر لكثير من الكائنات الحية التي لا تشكل بالغالب اي خطر على سلامة الانسان.

كما وتشكر جميع الوحدات الامنية في مختلف المواقع لتعاونهم في نشر الوعي البيئي وضبط المخالفين.

المصدر: جريدة الدستور