حماية الطبيعة تشارك بالحملة العالمية ساعة الأرض

Arabic
Saturday, April 15, 2017

عمان 15 نيسان (بترا)- شاركت الجمعية الملكية لحماية الطبيعة، بدعم من "شركة أدوية الحكمة"، وللسنة العاشرة على التوالي في برية الاردن بجبل عمان مساء اليوم السبت بالحملة العالمية ساعة الأرض 2017 تحت شعار "استخدم طاقتك" انطلاقاً من دورها الريادي في حماية الطبيعة والحفاظ على البيئة.

وتضمنت الحملة التي شارك بها مئات المواطنيين ، على إضاءة الشعار الرسمي للحملة العالية معروفة بـ (+60)، في برية الاردن واقامة عدة أنشطة بيئية وترفيهية خاصة بالأطفال و اطفاء الأضواء والمسير على ضوء الشموع لمدة ساعة من المركز الى شارع الرينبو الدوارالاول .

وتتميز الحملة هذا العام مشاركة جميع المحميات التابعة للجمعية الملكية لحماية الطبيعة في الاحتفالية في توقيت واحد، وبمشاركة المجتمعات المحلية حول المحميات الطبيعية وعددها تسع محميات تنتشر في أرجاء المملكة كافة.

و أشاد مدير الجمعية الملكية لحماية الطبيعة يحيى خالد بفكرة استغناء الأفراد طواعية عن استخدام مصادر الطاقة لمدة ساعة وتنظيم حياتهم من دون كهرباء، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن الأمر يحتاج إلى مزيد من التعزيز والتشجيع والتعميم للفكرة، حتى تكون الفائدة المرجوة من هذه الساعة أكبر.

ودعا خالد إلى تكاثف الجهود للحد من الآثار السلبية التي تحدثها مصادر الطاقة على البيئة ، موضحا أن الجمعية تحرص كل عام على إحياء هذه الفعالية للمساهمة في نشر الوعي للحفاظ على البيئة بالتقليل من كمية انبعاث الغازات الدفيئة، التي تعتبر المسبب الرئيس للاحتباس الحراري والتغيرات المناخية، بالإضافة للتوعية بالأخطار البيئية، نتيجة الإسراف باستخدام الطاقة.

وتهدف الحملة إلى التوعية بالمخاطر البيئية والاستخدام المسرف للطاقة التي من شأنها استنزاف الموارد الطبيعية، كما تهدف إلى إيصال رسالة أمل إلى الجميع مفادها أن الكثير يمكن تحقيقه في ساعة واحدة للحفاظ على حقوق الأجيال القادمة من التحديات البيئية المختلفة.

يذكر أن حملة "ساعة الأرض" انطلقت من مدينة سيدني الأسترالية عام 2007 عندما أطفأت المباني البارزة والمطاعم أضواءها واستخدمت الشموع بدلاً عنها، بما فيها دار الأوبرا وجسر هاربور. وبعد نجاح الحملة ومشاركة 2.2 مليون شخص من سكان سيدني، انضمت 400 مدينة حول العالم إلى هذه الحملة.

المصدر: بترا