الشومري تفتح ابوابها للزوار اعتباراً من بداية العام القادم

Arabic
Saturday, December 24, 2016

الازرق- طارق الحميدي

اعلنت الجمعية الملكية لحمكاية الطبيعة أن أعمال تجديد محمية الشومري للأحياء البرية انتهت في حين سيتم فتح ابواب المحمية قريبا لاستقبال الزوار بعد اغلاق دام لاكثر من خمس سنوات.

وقال مدير المحمية اشرف الحلح في تصريح للرأي أن المحمية جاهزة لاستقبال الزيارات اليومية وكذلك برنامج السفاري اعتبارا من بداية شهر كانون الثاني ٢٠١٧. 

واشار الحلح ان أعمال تجديد المحمية شملت مختلف مرافقها ابتدءا من مركز الزورا ومنطقة للتنزه بطاقة استيعابية تصل الى ٢٠٠ شخص.

ويضم مركز الزوار في محمية الشومري للاحياء البرية ممرات خاصة لمشاهدة الاحياء البرية والتي تعيش بشكل طبيعي في محمية الشومري منها المها العربي وغزال الريم والحمر البرية وطائر الحبارى حيث تم تصميم هذه الممرات بطريقة تتيح للزائر مراقبة الحيوانات دون ان يتسبب ذلك بالازعاج او الضرر لها.

كما يضم مركز الزوار العديد من اللوحات الارشادية والتعريفية والتي تخبر الزائر بمستوى وجهد الحماية الذي تبذله محمية الشومري في الحفاظ على الانواع البرية المهددة بالانقراض.

ويحتوي مركز الزوار ايضا على قاعة مجهزة للاجتماعات والندوات والمحاضرات يتم فيها عقد ورشات التدريب التي من شأنها رفع مستوى الوعي في مجال حماية الطبيعة والتنوع الحيوي.

وفي الطابق الثاني لمركز الزوار تم تصميم كافتيريا سيتم تشغيلها من ابناء المجتمع المحلي ويأتي ذلك ضمن دور الجمعية الملكية لحماية الطبيعة في دعم وتطوير المجتمعات المحلية.

وفي منطقة التنزه سيجد الزائر الفرصة لقضاء وقت ممتع بين احضان الطبيعة وتناول طعام الغداء حيث تم تزويد المنطقة بمظلات ومناطق مخصصة للشواء والعاب ترفيهية وتعليمية تحاكي رغبات الاطفال وطلاب المدارس.

وما تزال تجربة السفاري في المحمية هي الوجهة الاولى حيث يستطيع الزوار الانطلاق في جولة السفاري ومشاهدة الحيوانات في موائلها الطبيعية من خلال حافلات خاصة تم تصميمها لهذا الغرض.

وتجدر الاشارة الى انه سيتم استيفاء رسوم للدخول الى موقع المحمية وهي بمقدار دينارين للاردنين وخمسة دنانير للاجانب، اما برنامج السفاري فسيتم استيفاء رسم بمقدار ١٠ دنانير للاردنين وعشرون دينار للاجانب.

المصدر: الرأي