اعادة إحياء 10% من واحة الأزرق

Arabic
Thursday, October 20, 2016

بدعم مالي مقدم من الوكالة السويسرية للتعاون والتنمية (SDC)، أنتهت الجمعية الملكية لحماية الطبيعة أعمال الإنشاءات في المسطح المائي الجديد في محمية الأزرق المائية بمساحة 25 دونم، حيث تم تنظيف المسطح المائي وتسويته، وعمل الحواف وزراعة أشجار النخيل وبناء عبارات لتصريف المياه وخندق للسمك السرحاني وسد وسطي يفصل المسطح إلى قسمين، ومد الأنبوب البلاستيكي تحت الأرض بطول 900 متر بالإضافة إلى فتح خطوط نار داخل مناطق القصب الكثيف وفتح ممرات تفتيشية وسياحية جديدة يسهل الوصول إلى موائل المحمية المختلفة، وكان قد تم البدء بضخ المياه إليه منذ 1/10/2016 مما يغطي ما نسبته 10% من الواحة الأصلية.

وكانت الجمعية قد عملت على تأسيس محمية الأزرق المائية في العام 1978 لحماية الواحة القيّمة والفريدة المتواجدة في قلب صحراء الأردن الشرقية والتي تتميز بالمستنقعات الخضراء وتجمعات المياه الطبيعية التي تشكل مجموعة البرك المتلألئة، فسميت "الأزرق" وهي الترجمة العربية لكلمة "اللون الأزرق".

وتعتبر الواحة الوحيدة في إقليم الصحراء العربية ذات نظام التزود الطبيعي بالمياه الأمر الذي ساعد على ديمومتها على مر السنين على الرغم من الإفراط في استخدام المياه من حوض الأزرق مما أدى إلى معاناة الأزرق من كارثة بيئية بسبب الإساءة والضخ الجائر للمياه.
من الجدير بالذكر أن سويسرا تساهم في دعم الأردن بما يزيد على 20 مليون دينار أردني هذا العام. حيث تسعى الوكالة السويسرية للتنمية والتعاون إلى الربط ما بين الإدارة المستدامة للموارد المائية وتوزيع خدمات المياه والصرف الصحي.

المصدر: الرأي